اليوم السبت 10 أبريل 2021 - 3:31 مساءً
جديد الأخبار
كلاش خطير لمنير الشدادي الشهير ب” قوة القانون ” – شوفوا شكون كلاشا و علاش كارثة – شوفوا العافية لي كلات شركة بمنطقة الشلالات بالمحمدية شوفوا شنو طرا بالشلالات – بسبب تماس كهربائي، ح ـريق مهول بشركة، الخسائر كانت كبيرة – يا ربي السلامة نضال جمعية سيدي بوزكري بمكناس المطالبة بالسكن بحي الوحدة 2 وحي الأمل 2 منذ 2011 تكلل بالنجاح لقاح كورونا :وزارة الصحة المغربية تنتظر التوصل بأكثر من 14 مليون جرعة وفاة والدة البطلة نزهة بدوان الرباط : المجلس الوطني للصحافة يهنئ شبكة محرري الشرق الأوسط وشمال إقريقيا، بالمغرب جرادة : إضراب عام للمكتب الإقليمي للجامعة الوطنية للتعليم بجرادة جرادة : جمعويون يقومون بمبادرة سابقة من نوعها في مجال الفلاحي بكفايت إقليم جرادة الگارة.. دخول الأسبوع الثاني من اعتصام مهنيي قطاع الآلات الفلاحية جرادة : السيدة نزهة بوشارب تختتم زيارتها الميدانية لجهة الشرق بمحطة إقليم جرادة تشييع جـ نازة والد محمد مهيدية والي جهة طنجة تطوان الحسيمة بمكناس بحضور وزير الداخلية وبعض الوزراء تصريحات مثيرة لنزار سبيتي أمام المحكمة بمكناس : ماكان لا عرس لا والو، و الراجل هو لي سيمع من مراتو.. أول خروج إعلامي ليوسف الزروالي بعد اعتقال ندى حاسي و نزار السبيتي بمكناس ها علاش تجمع يوسف الزروالي ، ضري، منير الشدادي و رئيس جمعية للدفاع عن حقوق الرجل ضد العنف النسوي تاوريرت : زيارات ميدانية للسيدة نزهة بوشارب للوقوف على تقدم الأوراش التي تسهر الوزارة على تنفيذها بإقليم تاوريرت
أخر تحديث : الثلاثاء 11 سبتمبر 2018 - 9:36 مساءً

بلال المغربي يعتزل الغناء رسميا لهذه الأسباب

زهراء لبيدير –

نشر محمد بودقيق فنان الراي المعروف فنيا ب ” بلال المغربي ” على صفحته الرسمية بالفيس بوك خبر اعتزاله رسميا المجال الفني، و في اتصال هاتفي أكد بلال للمغرب الحر خبر الاعتزال هذا، و ذلك انطلاقا من ليلة اليوم الثلاثاء 11 شتنبر 2018 الموافق لفاتح محرم 1440.

هذا، و أكد محمد بودقيق المعتزل أن الرزق بيد الله، مستغلا بقوله تعالى ( ومن يتق الله يجعل له مخرجا و يرزقه من غير لا يحتسب ” صدق الله العظيم ” )، و وجه طلبا لعموم عشاقه و محبيه أن يدعون له بالرحمة و المغفرة، و دعا أيضا من كل من سبق له نشر أي قطعة غنائية من أغانيه على قناة يوتيوب أن يقومون بحذفها نهائيا، و لهم الأجر الكبير. و أكد قائلا أن اسم بلال لا يستحق حمله، كون هذا الاسم هو لبلال الحبشي مؤدن الرسول، و أول مؤذن في تاريخ الإسلام. و جاء على لسانه أيضا (…الله يجازيكوم لي ظلمتو يسمحلي في وجه الله، و لي ظلمني الله يسمح ليه.

أوسمة : , , , , ,