اليوم الأربعاء 21 أكتوبر 2020 - 5:27 صباحًا
جديد الأخبار
شركة “هيومانيا كابيتال” التابعة لمجموعة البترجي الطبية السعودية على قدم و ساق لافتتاح المستشفى السعودي الألماني بزناتة تأسيس الفرع المحلي تساوت بني عامر المنضوي تحت لواء الجامعة الوطنية للتعليم-التوجه الديموقراطي fne بقلعة السراغنة المغرب الحر – إيقاف سيدة مشتبه فيها ” كيقولوا كتمارس الشعودة ” و معاها زبونات من النساء القصر الكبير : الجمعية المغربية لحماية المستهلك و الدفاع عن حقوقه تنظم لقاءا تواصليا مع ممثلي التعاونيات المتضررة من شركة جرف الرمال (درابو) ردوا بالكم – ﺍﻟﻘﻄﺎﺭ ﻳﺼﺪﻡ ﺷﺎﺑﺎ ﻗﺮﺏ ﺩﻭﺍﺭ ﺍﻟﺸﺮﻳﻒ ﺑﺎﻟﻤﺤﻤﺪﻳﺔ – فيديو إقدام شاب على الانتحار بالقصر الكبير دورة تكوينية لفائدة فعاليات المجتمع المدني بدار الشباب الوحدة استعدادا للانطلاق مبادرة شباب ضد كورونا وزارة التعليم تعلن فتح التسجيل القبلي للترشيح لمباريات الأساتذة أطر الأكاديميات الجهوية. الأمم المتحدة توجه صفعة لوكالة الأنباء الجزائرية محمد خليلي – أعتقد أن الندم تسلل إلى نفوس معظم أعضاء حزب العدالة والتنمية بالمحمدية بعد الإطاحة بالرئيس السابق حسن عنترة تستمر شركة sos في خرق مقتضيات دفتر التحملات خاصة فيما يتعلق بتسريح العمال في غياب دور الجماعة في الدفاع عن بنود الاتفاق بلاغ صحفي – انعقاد اجتماع لمجلس الحكومة اليوم الجمعة 16 أكتوبر 2020 مندوبية إدارة السجون تعلن رسميا عن افتتاح سجن العرائش 2 الكشفية الحسنية المغربية تواصل عملية التعقيم والتطهير ل14 مسجدا لجنة اليقظة الإقليمية بسطات تقرر تمديد التدابير الاحترازية وفاة الفنان المصري محمود ياسين
أخر تحديث : الأحد 14 أبريل 2019 - 12:34 صباحًا

فيديو : فرسان مغاربة من إقليم الرحامنة يجذبون الانتباه بتألقهم في فن التبوريدة بالمهرجان الربيعي لجماعة عكرمة في يومه الثاني ودورته السادسة

تملالت – الحسن اليوسفي

استحوذ فن التبوريدة بالمهرجان الربيعي لجماعة عكرمة قيادة رأس العين إقليم الرحامنة في دورته السادسة، على اهتمام المسؤولين والمعنيين بقطاع الخيل والفروسية، حيث حقق أرقاما أعلى من حيث إقبال المشاركين والزوار.
فمند اليوم الأول من الإفتتاح يوم الجمعة 12 أبريل 2019، تأكد لجميع زوار المهرجان الربيعي لجماعة عكرمة أن فن التبوريدة أضحى موعدا لا يمكن الاستغناء عنه لتنشيط الفرح الفردي والجماعي لساكنة جماعة عكرمة قيادة رأس العين إقليم الرحامنة، وتعميق سبل النظر والعمل بما يخدم الجواد المغربي، ويعزز أواصر التواصل والتعاون لتطويره وضمان مستقبل أفضل لمكانته ودوره، وآفاق حضوره المحلي والإقليمي والجهوي والوطني وحتى الدولي.
قد نتكلم عن جماعة عكرمة الرحامنة، وقد يطول حديثنا عن المنطقة، لكن في خضم حديثنا، لا ننسى أن هناك أناس اختارت الاشتغال في الخفاء وبصمت، كل أملهم هو إسعاف الألام والقضاء على تراكمات البؤس والانحراف، وكما هو معلوم، فالمجهودات التي يبدلها رئيس جماعة عكرمة السيد ميلود المعناوي و السيد أحمد لعطاعطة موظف بالجماعة ورئيس جمعية المضير للتنمية الاجتماعية، وأعضاء مجلس الجماعة، وموظفي الجماعة، بتنسيق مع عمالة إقليم الرحامنة، والحضور والمتابعة اليومية للأنشطة المهرجان من طرف قائد قيادة رأس العين السيد عبد اللطيف المروني، والسيد نبيل البوزيدي، ورئيس دائرة رأس العين، ومجموعة من الشخصيات، ماهي إلا روح المسؤولية والمصداقية في خدمة الوطن والمواطن.
ونظرا لغنى الموروث الثقافي لهذه المنطقة، فقد حرصت جماعة عكرمة بتنسيق مع السلطات المحلية، والإقليمية، على المحافظة على هذا الموروث الثقافي والفني، الذي أصبح تقليدا سنويا يستحق التنويه والتشجيع، وهي النسخة السادسة بعد النجاح الكبير الذي عرفه المهرجان السنة الماضية، ومثل هذه المهرجانات التقليدية لفن التبوريدة، تحتاج إلى الدعم والتشجيع من أجل ضمان استمراريتها، ورغبة في استقطاب زائرين للتعريف بالمنطقة التي تعتبر مجالا فلاحيا يغذي اقتصاد البلد، فعلى المسؤولين على الشأن المحلي، والجهوي، والإقليمي، والوطني، وجمعيات المجتمع المدني، وساكنة المنطقة، الدفع بقاطرة المهرجان الربيعي لجماعة عكرمة إلى الامام، وتطويره ليعطي قيمة مضافة للمنطقة، ولسلالة الخيول المعروفة من أجل الحفاظ على الموروث التي كاد أن ينقرض، لولا مثل هذه المبادرات التي لا محال ستحييه من الاندثار والزوال.
أوسمة :