اليوم الخميس 26 نوفمبر 2020 - 11:20 صباحًا
أخر تحديث : السبت 30 مايو 2020 - 4:00 مساءً

جلسة خمرية تنتهي بجريمة قتل بشعة بحي جنان الشعبي بقلعة السراغنة

أيو رضى –

بعد أن سقط شاب يبلغ 32 سنة، يقطن بحي جنان الشعبي، و هو أحد الأحياء العتيقة بقلهة السراغنة، ضحية جريمة قتل بشعة أثناء جلسة خمرية، تلقى خلالها عدة طعنات بواسطة سلاح أبيض من طرف أحد جلسائه الذي يقطن نفس الحي السكني و يلقى حتفه على الفور ،تواصل السلطات الأمنية بإقليم قلعة السراغنة تحقيقاتها المعمقة حول ملابسات الجريمة، و ذلك بعد أن تمكنت من إيقاف الجاني في جلسة خمرية رفقة ثلاثة أشخاص آخرين، فألقت عليه القبض، و قادت الآخرين لمقر الدائرة الأولى لأمن الوطني بقلعة السراغنة للتحقيق معهم أيضا.

هذا و تؤكد مصادرنا أن أسباب ارتكاب جريمة القتل تعود إلى رغبة الضحية في توثيق الجلسة الخمرية بفيديو بالصوت والصوت، ليتحول الأمر إلى عراك وتراشق لفظي بعد رفض الجاني لهذا الأمر، فوجه طعنات غادرة للضحية أردته قتيلا على الفور.

الضحية حسب مصادر مقربة، غير متزوج و يتيم الأبوين، من عائلة فقيرة، و كان يمتهن قيد حياته حرفة النجارة، فيما أن مرتكب الجاني يبلغ من العمر 31 سنة، غير متزوج وله عدة سوابق قضائية تخص تناول المخدرات، السكر العلني و الضرب و الجرح.

أوسمة : , , , , , ,