اليوم الخميس 29 أكتوبر 2020 - 11:16 مساءً
جديد الأخبار
سجين يذبح موظفا بالسجن من الوريد إلى الوريد البوليس و السلطة في حملة تحسيسية و توعوية واسعة بالمحمدية لحث المواطنين على احترام الحجر الصحي يا لطيف – حريق بمنزل بدرب وريدة بالمحمدية في جنح الليل قطار يدهس شخصا من ذوي الاحتياجات الخاصة و يرديه قتيلا بالقصر الكبير. جماعة سيدي الحطاب تاريخ وتقاليد وأصالة ملف تنسيقية أعوان السلطة بالمغرب يقبع في غرفة الإنتظار بوزارة الداخلية موظفة بمستشفى مولاي عبدالله تلتجئ للاعتصام داخل المستشفى احتجاجا على تصرفات المدير التي لا ترقى لمستوى المسؤولية المملكة المغربية تدين بشدة نشر رسوم الكاريكاتير المسيئ للإسلام وللرسول (سيدنامحمدعليه الصلاة والسلام) الجمعية المغربية لحماية المستهلك و الدفاع عن حقوقه بمدينة القصر الكبير، تراسل مندوب الوكالة الجماعية بالقصر الكبير توقيف سيدتين ببرشيد بتهمة النصب و الاحتيال انتخاب الأخ مراد العزاوي كاتبا إقليميا لفرع الإتحاد النقابي للشبيبة و الرياضة بمديرية عين الشق الحي الحسني وإقليم النواصر. فريق وفاق تساوت لفرايطة يحجز بطاقة الصعود للقسم الممتاز لعصبة الجنوب. أول تصريح لمحمد العطواني بعد عزل إيمان صبير رئيسة مجلس المحمدية ” اليوم انتصر القانون و تنزه القضاء” سمعنا بلي الحاج العطواني غادي يغير الوجهة صوب الحركة الشعبية. واش الخبر صحيح أم مجرد إشاعة؟ بلاغ – الحكومة تقرر تشديد تدابير الطوارئ الصحية بعمالتي الدار البيضاء والمحمدية وإقليمي مديونة والنواصر إرتفاع الحالات الإيجابية لكوفيد-19 لجنة اليقظة الإقليمية بسطات تقرر تمديد التدابير الاحترازية على مستوى الإقليم
أخر تحديث : الإثنين 16 سبتمبر 2019 - 4:44 مساءً

الامن يفك لغز جريمة قتل وتقطيع وحرق فتاة بحي فرح بالدارالبيضاء

تفاصيل صادمة بعد تمكن الامن من فك لغز جريمة قتل وتقطيع وحرق فتاة بحي فرح بالدارالبيضاء.

…الفتاة مخطوفة مند حوالي السنتين وخاطفها هو قاتلها، تمكنت مصالح الشرطة القضائية بولاية امن الدارالبيضاء من فك الغاز وخيوط جريمة حي الفرح البشعة والتي اثارت الكثير من الاستنكار و التساؤولات بعد اكتشاف جثة فتاة شابة مربوطة ومحروقة ومقطعة الرجلين ، وحسب عدة مصادر صحفية نقلت تصريحات من افراد اسرة الفتاة الضحية فان الفتاة القتيلة تبلغ من العمر حوالي 28 سنة وقد تم التوصل الى هوية اسرتها التي كانت تبحث عنها مند اكثر من سنة ونصف بعد ان تمكن المحققون من التوصل الى هويتها و هوية والديها بعد ابحاث مكثفة في سجلات الاشخاص المختفين انتهت بالتاكد من هويتها عبر إجراء فحوصات الحمض النووي ADN على جثتها وعلى و الديها من طرف الشرطة العلمية وهي الفحوصات التي كانت نتيجتها متطابقة ، كما تم التوصل الى قاتلها بعد ابحاث ميدانية مكثفة وعبر استغلال اثار مادية بمكان إكتشاف جثة الفتاة (اثر جزءي لبصمة على ولاعة مكسورة”بريكة مهرسة”) وكدا عبر استغلال تسجيل لمدة ثواني معدودة من كاميرا مراقبة في الطريق المؤدي الى مكان إكتشاف الجثة ، حيث تبين للمحققين بعد التوصل الى هوية المشتبه به انه سبق ودفن جثة الفتاة في منزله بعد قتلها وانه اخرجها من جديد بعد انتشار رائحتها وقام باحراقها لطمس معالم الجريمة والمفاجئة انه قام باختطافها واحتجازها في منزله لاستغلالها وتعذيبها لمدة تفوق السنة والنصف قبل قتلها .

 

أوسمة :