اليوم الجمعة 13 ديسمبر 2019 - 12:31 مساءً
جديد الأخبار
جمعية تغرمين للتنمية و اابيئة قيادة اكديم تستعد لتنظيم التظاهرة الثقافية حول “الشعر و دوره في اثبات الدات الانسانية” صاحب مقهى كابتشينو بطنجة يتسبب في تنقيل قائد لهذه الأسباب الحريات الفردية بين القوانين الوطنية والمواثيق الدولية موضوع ندوة وطنية بمرتيل بائع فواكه يقتل شابة بعد تذوقها لبرتقالة بشفشاون بطلات عصبة تانسيفت للكيك بوكسينغ يدخلن التاريج بأول كأس عرش يدخل إلى خزينة العصبة. كارثة بيئية تهدد واد أم الربيع برنامج الحكام مسيرة ومسار قضاة كرة القدم  يستضيف في حلقته 26 الحكم  أسامة البكدوري كلمة رئيس المكتب الإقليمي للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان و حماية المال العام بعمالة المحمدية بعد تأسيس المكتب المحلي ساكنة تملالت تعود للشارع من جديد في وقفة احتجاجية بمشاركة عدد كبير من المتضررين والمتعاطفين إنتخاب حمو اجميلة رئيسا للمكتب الإقليمي للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان و حماية المال العام بالمحمدية مروج سلسيون في قبضة الدرك الملكي بتونفيت تونفيت إقليم ميدلت تحتضن الدورة الثانية لتظاهرة الثقافية تحت عنوان:” الثقافة المغربية في أفريقيا 2″ المديرية الإقليمية لقطاع الشباب و الرياضة بعمالتي عين الشق الحي الحسني وإقليم النواصر تنظم فعاليات اليوم الرياضي تحت شعار” الرياضة …تجمعنا “. تأسيس هيئة الطلبة التجمعيين بالمركز الجامعي لقلعة السراغنة. هبة شوقي وصيفة بطلة المغرب للتايكواندو 2019 تملالت : نادي إلياس للكيك بوكسينغ يكرم أبطاله في حفل خاص بمدينة تملالت إقليم قلعة السراغنة
أخر تحديث : الإثنين 13 مايو 2019 - 1:48 صباحًا

وفاة شاب مغربي من طرف عناصر متطرفة بإيرلندا

أبو رضى –

تعرض الشاب المغربي المدعو قيد حياته عزام الركراكي – 18 سنة – لطعنات سكين غادرة من طرف عناصر متطرفة بإيرلندا إرلنديين في طريقه لأداء صلاة المغرب بالمسجد  بالعاصمة ديبلان، و لحضور وجبة إفطار جماعية، يوم الجمعة الماضي.

هذا، و تناقلت وسائل الإعلام العالمية خبر وفاة الشاب عزام الركراكي مباشرة بعد نشر والده لتدوينة على حسابه الخاص بصفحات التواصل الاجتماعي، قائلا بالحرف :  “توفي أمس الجمعة إبني حبيبي عزام بطعنة غادرة، أسأل الله العظيم رب العرش الكريم أن يتقبله من الشهداء ويتجاوز عنه ويغفر له ويرزقنا الصبر والسلوان”، العبارة التي حركت الإعلام الصادق و النزيه، معبرا أن العنصرية و التطرف لا يرتبط بالإسلام، و أن الإرهاب لادين له، وأن لكل ثقافة وديانة وإيديولوجية متطرفوها وإرهابيوها، يتحولون إلى متربصين بالأبرياء، يغتصبون أحلامهم، و يوقفون حياتهم بدون مشاعر للإنسانية.

المشهد الحزين الذي لم يحرك الأقلام للأسف لا بالمغرب، و لا بالدول الإسلامية و العربية، كأن أمر المسلم لا يعنينا، و دماء المسلمين صارت رخيصة.

رحم الله الشاب عزام الركراكي، و إنا لله و إنا إليه راجعون.

فرحم الله عزام، وألهم ذويه الصبر والسلوان.

أوسمة : , , ,