اليوم الخميس 26 نوفمبر 2020 - 4:17 مساءً
أخر تحديث : الجمعة 6 نوفمبر 2020 - 3:23 مساءً

تميز العلاقات المغربية الهولندية منذ القدم أساسها الاحترام المتبادل

حسني أغدوش –

تميز العلاقات الديبلوماسية المغربية الهولندية بالجدية والاحترام المتبادل و يرجع أساس هذه العلاقة الثنائية إلى زمن قديم لعهد الدولة السعدية بحيث يعتبر المغرب من بين الدول الأولى التي قدمت آعترافها الكامل بسيادة الدولة الهولندية على أراضيها آنذاك حيث تم إرسال السفير المغربي إلى منطقة لاهي ليتم التوقيع بعد ذالك على الاتفاقية الأولى والتي مضمونها العمل سويا على سلامة المواصلات البحرية وتنشيط التجارة بين هاتين الدولتين الشقيقتين.

ولعل قضية الطفل يحيى تجسد للعلاقات الأخوية المثينة بين هذين الشعبين الشقيقين فرسالة ترحيب التي تلقاها الطفل المغربي من طرف المستشفى الأكاديمي أمستردام والتي مفادها استعداد هولندا لاستقبال الطفل يحيا والذي كان يعاني أزمة صحية تستدعي عملية جراحية خاصة ودقيقة ، بعد نجاح التنسيق مع إحدى شخصيات الجالية المغربية المقيمة بالديار الهولندية و الجمعية السياحية آمان تور للتنمية المستدامة والسياحة القروية كما أن السفارة الهولندية بالرباط كان لها دورا كبيرا في تسريع عملية تنقيل الطفل والتي أعطى أمرها السامي جلالة الملك محمد السادس نصره الله وذالك بتسهيلها للمساطر الإدارية العليا لهذا الغرض ،بالإضافة إلى تضامن ومؤازرة الجالية المغربية وفعاليتها المدنية هناك ،كل هذا يصب نفسه في معنى دلالي واحد هو قوة وتجدر العلاقات بين هذين البلدين الشقيقين .

فلا خوف على العلاقات المبنية على أساس الإحترام والتعاون وكأن المستقبل له رغبة في إعادة سيناريو المواقف النبيلة و توطيد العلاقات الديبلوماسية وتطوير التعاون الثنائي وذالك بتقاسم الخبرات والتجارب بين البلدين الشقيقين في مختلف المجالات

أوسمة : , , , , , ,

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان مجلّة ووردبريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة ووردبريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.