اليوم الأربعاء 20 يناير 2021 - 7:24 صباحًا
جديد الأخبار
طنجة – إتحار شاب عشريني بمنطقة اكزناية المغرب: انخفاض الحركة الجوية بأكثر من 71٪ في 2020 استشهاد جندي مغربي بجمهورية إفريقيا الوسطى. تمديد فترة العمل بالتدابير الوقائية لأسبوعين إضافيين المغرب يحسن موقعه في ترتيب القوة العسكرية 2021 القصر الكبير – الكتابة المحلية للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية ينظم لقاء تواصليا شيشاوة :تفقد أشغال تهيئة مسلك الطريق الجديد لدوار تبردجوت ● الحكومة تقرر تمديد العمل بإجراءات حالة الطوارئ لأسبوعين إضافيين و تستمر معانات ساكنة بني يخلف المحمدية من الكلاب الضالة أصيلة : خلاف أسري ينهي حياة أم على يد زوج ابنتها تعبيد اجزاء مهمة من الطريق لفك العزلة في بعض مناطق اقليم شيشاوة ● السلالة المتحورة لفيروس كورونا..المغرب يعلن اكتشاف أول حالة إصابة واردة إنزكان – أستاذ يفارق الحياة داخل حجرة الدراسة جامعة الكرة ترخص للرجاء القيام بتعاقدات في “الميركاتو” شيشاوة : حادثة حادثة سير خطير بالطريق الجهوية رقم 212 حجز 23 ألف قرص طبي مهلوس بمكناس والقبض على عصابة مكونة من 12 عنصر من بينهم صيدلي
أخر تحديث : الخميس 7 يناير 2021 - 11:16 صباحًا

المغرب في قلب مصالحة دول الخليج

الوازي ياسر –

كان ولا يزال المغرب، الحليف الاستراتيجي لدول مجلس التعاون الخليجي، الذي حافظ على الحياد الإيجابي خلال الأزمة التي استمرت أكثر من ثلاث سنوات، وفي صميم المصالحة الأخيرة بين دول الخليج. في الإعلان الختامي لقمة العلا، الذي توج أعمال القمة الحادية والأربعين لمجلس التعاون الخليجي في المملكة العربية السعودية، حصل المغرب على مكانة خاصة، كما كتبت صحيفة “آل داوود المغربية” في عددها الصادر يوم الخميس 7 يناير/ كانون الثاني. وأبرزت الدول الأعضاء أهمية الشراكة الاستراتيجية المحددة بين مجلس التعاون الخليجي والمملكة المغربية، ودعت في الوقت ذاته إلى تكثيف الجهود لتنفيذ خطط العمل المشتركة في إطار الشراكة الاستراتيجية بين الجانبين. ولكن قبل تناول هذه الشراكة النموذجية بين هذه البلدان، لا يزال الإعلان الختامي مستمرا، أكد الإعلان الختامي من جديد قبل كل شيء المواقف والقرارات القوية لدول الخليج لصالح سيادة المغرب وسلامته الإقليمية، الحليف المخلص. كما أعربت هذه البلدان عن دعمها للتدابير التي اتخذتها المغرب لاستعادة الحركة المدنية والتجارية في المنطقة العازلة في الكركارات في الصحراء المغربية. كما يرفض قادة دول الخليج أي إجراء أو ممارسة من شأنها أن تؤثر على حركة المرور التجاري في معبر الكركارات. من جهته، أعرب المغرب، عبر بيان لوزارة الخارجية، عن ارتياحه “لما حصل من تطورات إيجابية في العلاقات بين المملكة العربية السعودية وقطر، وتوقيع إعلان “العلا” بمناسبة انعقاد قمة مجلس التعاون الخليجي الحادية والأربعين، حسب ما يضيفه آل داوود المغربية. فالمملكة، تواصل، وانطلاقاً من الروابط القوية والمودة الصادقة بين الملك محمد السادس وأشقائه الحاكمين في دول الخليج العربية، “تشكل الأمل في أن تشكل هذه التطورات بداية لم الشمل، وترسيخ الثقة المتبادلة، فضلاً عن تجاوز هذه الأزمة، من أجل ترسيخ الوحدة داخل الأسرة الخليجية”. – وينوه المغرب، في ضوء ما ورد في بيان وزارة الخارجية، بالترحيب بجهود الدولة الكويتية الشقيقة، وكذلك بالدور البناء الذي تقوم به الولايات المتحدة في هذا الصدد. كما أكدت المذكرات اليومية، والإعلان الختامي لقمة مجلس التعاون الخليجي الحادية والأربعين، ضرورة الحفاظ على قوة وتماسك دول مجلس التعاون الخليجي ووحدة أعضائه، في ضوء العلاقات الخاصة والقيم المشتركة القائمة على العقيدة الإسلامية والثقافة العربية والمصير المشترك والغرض المشترك الذي يوحد شعوبه، فضلاً عن الاستعداد للتنسيق بين شعوبه. ، والتكامل والترابط في جميع المجالات، من أجل تحقيق تطلعات شعوب المنطقة.

أوسمة : , , , , ,

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان مجلّة ووردبريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة ووردبريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.