اليوم الإثنين 30 نوفمبر 2020 - 9:08 صباحًا
جديد الأخبار
عصابة الفراقشية تضرب من جديد نواحي سطات انقاذ اساتذة من طرف أحد الرحالة بجبال إملشيل بعد أن حاصرتهم الثلوج حادثتي سير بقلعة السراغنة تخلف قتيلين و جريح واحد مديرية الأمن تقرر تمديد أجل الترشيح لمباريات الأمن معاناة مجموعة من دواوير تمنارت إقليم طاطا بسبب غياب شبكة الإتصال وصبيب الأنترنيت القصر الكبير : فرقة الدراجين التابعة للأمن الوطني توقف شخصا مشتبه به في اتجار بالخمور المهربة تعزية في وفاة فقيد الاسرة الفنية الهرم محمود الادريسي نداء مواطنة : الجوع و القهرة – ها علاش كيحركوا اولادنا في قوارب الموت امي عزيزة كتبيع كلينكس باش تعيش وليداتها من بعد ما هرب عليها الراجل : بغيت تخدم ما بغيتش الصدقة العرائش : النيابة العامة تقرر متابعة الأم المتورطة في تعذيب ابنتها ملاك في حالة سراح فعاليات المجتمع المدني بجمعة فضالات ترفض تحويل الملعب الوحيد بالمنطقة لسوق عشوائي مدينة طاطا : جريمة قتل بشعة سؤال مرح مع ناس بنسليمان – شحال الفرق ديال السوايع بين المغرب و أمريكا؟؟؟ المحمدية – جولة أمنية كبيرة بمختلف الأحياء في أجواء ممطرة لتحدي كورونا مدينة الريش : حادثة سير خطيرة راح ضحيتها 5 أشخاص المكتب الجهوي للجمعية المغربية لحماية المال العام بمراكش الجنوب يعقد لقاءا مع الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بمراكش لهذا السبب
أخر تحديث : الثلاثاء 2 أبريل 2019 - 9:45 صباحًا

عمال شركة سنترال دانون بالجديدة و كل فروع الشركة يدعون الإدارة لتطبيق قانون الشغل و الاتفاقية الجماعية من خلال إضراب عن العمل لمدة 48 ساعة

وحيد بن بعيز –

يخوض عمال شركة الحليب سانطرال بالوحدة الإنتاجية بالجديدة والتي تعتبر إحدى لبنات الحلقة الإنتاجية للمؤسسة، إضرابا لمدة 48 ساعة قابلة للتمديد، و ذلك ابتداء من يوم أمس الإثنين فاتح أبريل 2019، و عبروا عن استعدادهم للتصعيد في حال مواصلة الإدارة سياسة الصمت و ضرب حقوق و مكتسبات الطبقة الشغيلة.
دعت إليه نقابة الاتحاد المغربي للشغل لهذا الإضراب الذي عرف حضور عمال مختلف المعامل الإنتاجية و الوكالات التجارية بمختلف ربوع المملكة، للتنديد بالتماطل والتجاهل الذي تنهجه الإدارة حول الملف المطلبي للشغيلة، كما جاء في عدد من البيانات التي تتوفر الجريدة على نسخ منها.
وفي حوار خاص مع الكاتب العام للنقابة السالفة الذكر، صرح بأن المشكلة أو القشة التي كسرت ظهر العامل، هي ما أسماه “بالبروتوكول المشؤوم”، حيث قال أن الإدارة سارعت بإخراجه بعد نكسة المقاطعة التي كبدت الشركة خسائر مهمة، فعوض أن تأتي بحلول تقنية وطرق جديدة لتعيد صبيب الإنتاج إلى سابق عهده، تقوم بخلق برنامج الملائمة الذي أتى على جل الامتيازات التي تتمتع بها الطبقة الشغيلة ماديا و معنويا واجتماعيا، و دعت إلى الاقتطاع الشهري الغير مبرر من أجرة العامل المستضعف، و نهج سياسة التنقيل والطرد التعسفي، و الاعتماد على أقل عدد ممكن من العمال، كما دعت الملاءمة الجديدة لتشجيع عمل العنصر النسوي في المداومة الليلية، والإجهاز على ما تبقى من المكتسبات الاجتماعية التي لم ترحم حتى العنصر النسوي. و تبقى الضربة القاضية هي إعادة إدماج المطرودين بشكل تعسفي أو بالإكراه كعمال المناولة، وهذا خرق سافر لكل القوانين والأعراف وطنيا ودوليا.

رفع المضربون شعار ” الموت ولا المدلة “، لكي توقف الإدارة سياسية القمع والآذان الصماء، وأن ترضح لمطالب الشغيلة وإعادة إحياء الحوار الاجتماعي طبقا لمقتضيات قانون الشغل و الاتفاقية الجماعية المهضومة، و المطالبة بامتيازات عادلة لا تقل عن مثيلاتها التي تحقق لعمال شركة سنترال دانون الأم بفرنسا، والتي تضع ضمن توجهها العام راحة العامل بضمان أنها أولى شروط الربح والنجاح، و إحدى الدعائم الرئيسية لمضاعفة الإنتاج و تطوير الشركة، لأن عامل دانون في أوروبا يتمتع بكل حقوقه وشريك في الربح، أما في المغرب فالعامل مهدد بالطرد دائما وشريك في الخسارة فقط و ضحية للسياسة الفاشلة لإدارة سنترال دانون المغرب.

وفي هذا السياق فقد طالب المستخدمون بالتدخل الفوري لصاحب الجلالة الملك محمد السادس لإنصافهم، و مطالبة إدارة سنترال دانون بالمغرب لاحترام الطبقة الشغيلة، و حفظ المكتسبات، و تطبيق بنود مدونة الشغل المغربي و الاتفاقية الجماعية.

لنا عودة للموضوع.

أوسمة : , , , , , , ,