اليوم السبت 24 أكتوبر 2020 - 4:23 صباحًا
جديد الأخبار
أول تصريح لمحمد العطواني بعد عزل إيمان صبير رئيسة مجلس المحمدية ” اليوم انتصر القانون و تنزه القضاء” سمعنا بلي الحاج العطواني غادي يغير الوجهة صوب الحركة الشعبية. واش الخبر صحيح أم مجرد إشاعة؟ بلاغ – الحكومة تقرر تشديد تدابير الطوارئ الصحية بعمالتي الدار البيضاء والمحمدية وإقليمي مديونة والنواصر إرتفاع الحالات الإيجابية لكوفيد-19 لجنة اليقظة الإقليمية بسطات تقرر تمديد التدابير الاحترازية على مستوى الإقليم المنتخب الوطني لكرة القدم النسوية في تجمع إعدادي بمركب محمد السادس بالمعمورة إنقطاع الكهرباء بمدينة القصر الكبير يوم الأحد المقبل. جمهورية غينيا بيساو و بوركينا فاسو يوجهان صفعة جديدة للبوليساريو بعد فتحهما لقنصليات عامة بالداخلة الإدارة الأمريكية تثبت اعتراف ترامب بسيادة المغرب على الصحراء بعد فوزه في الإنتخابات الرئاسية ! إيمان صبير رئيسة المجلس الجماعي بالمحمدية في OUT بعد القضاء بعزلها من طرف محكمة النقض مملكة البحرين تجدد دعمها للوحدة الترابية للمغرب وسيادته على صحرائه الولايات المتحدة الأميركية – وفاة شابة مغربية بعد تعرضها لهجوم مسلح رميا بالرصاص عاجل – بلاغ للديوان الملكي بلاغ – إجراءات جديدة وتدابير احترازية جراء تصاعد وباء كوفيد 19 بمدينة مرتيل وزير العدل السيد محمد بنعبد القادر يشرف على مراسيم تدشين المركز القضائي بالبروج بحضور السيد عامل سطات والمسؤولين القضائيين لجنة إقليمية مختلطة تقوم بجولة لمحاربة السقي بمياه الصرف الصحي بالقصر الكبير طبيب جراح من القصر الكبير يغادر الحياة بباب المستشفى الإقليمي للا مريم.
أخر تحديث : السبت 12 سبتمبر 2020 - 11:36 مساءً

قضية الطفل عدنان تعرف تطورا وحكاية المشتبه فيه الأول انطوائي وتعرضه للإغتصاب في طفولته

رشيد بوعودة –
كان قدر الطفل عدنان بوشوف أن يكون على يد أحد الزبائن الدائمين لمطعم والده الموجود في حي النصر، بطنجة، سيؤدي إلى حرمانه من الحياة وسيتسبب في إدخال عائلته في حالة نفسية يرثى لها.

ووفق مصادر مقربة من القضية، فإن عدنان البالغ من العمر 11 عاما، الذي يتابع دراسته في ابتدائية أحمد بلافريج، استدرجه شاب يدعى”ع.ح” في عقده الثاني، من مواليد مدينة القصر الكبير إلى المنزل، بداية الأسبوع الجاري، مستغلا معرفته المسبقة بوالده، من أجل تلبية نزواته، قبل أن يقرر الإجهاز عليه، ودفنه في أرض خلاء، لا تبعد من منزل أسرة الضحية سوى بأمتار قليلة.

ولم يكتف المشتبه في قتله للفتى عدنان بجريمته، بل قام بإرسال رسالة نصية إلى والد الضحية بعد يوم من اختفاء الطفل، من أجل مطالبته بفدية، مقابل عودة الإبن إلى المنزل، في محاولة منه للتأثير على مجرى التحقيق.

وتمكنت عناصر الشرطة من خلال تلك الرسالة، من تحديد هوية المشتبه في ارتكابه لجناية القتل العمد، المقرون بهتك عرض قاصر، وكذا المنزل الذي يقطن به.

وترصدت أعين المخبرين والمصالح الأمنية، تحركات المشتبه فيه، قبل أن توقفه، وتحيله إلى التحقيق، حيث اعترف بارتكابه لجريمة القتل، حيث دل عناصر الشرطة إلى مكان دفن الضحية.

المشتبه فيه، بحسب مصادرنا المطلعة، شخص انطوائي، ازداد بسوق الطلبة في مدينة القصر الكبير، إذ سبق له أن تعرض في صباه للإغتصاب.

وحصل المشتبه فيه على شهادة الباكالوريا من ثانوية المنصور الذهبي سنة 2016، إذ تابع دراسته بكلية العرائش تخصص القانون وغادرها إلى مدينة طنجة للعمل في إحدى معامل المنطقة الصناعية.

أوسمة : , , , , , , , , ,

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان مجلّة ووردبريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة ووردبريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.