اليوم السبت 12 يونيو 2021 - 2:54 مساءً
جديد الأخبار
الرميد يكتفي برد مبهم بعد إنتشار خبر إستقالته من حزب العدالة والتنمية. جرادة – مبروك ثابت يشرف على تسلم وحدة طبية مجهزة و متنقلة. اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال تصدر بلاغا حول الازمة المغربية الاسبانية.  دجوكوفيتش يطيح بنادال ويصعد لنهائي رولان غاروس إستقالة.. مصطفى الرميد يستقيل من حزب العدالة والتنمية حد السوالم.. العثور على بقايا عظام بشرية بمصنع متوقف عن العمل إيطاليا تدشن اليورو بانتصار صريح على تركيا التحضير للمؤتمر الوطني الأول للمنظمة المغربية لحماية المال العام بالجديدة البرلمان العربي يعقد جلسة طارئة نتائج المسابقة الوطنية في مجال تفعيل أدوار الحياة المدرسية بدرعة تافيلالت مشاريع مدرة للدخل تستفيد منها 24 نزيلة ونزيلا سابقين بالمؤسسات السجنية. إن القرار الذي اعتمده البرلمان الأوروبي، الخميس 10 يونيو 2021، لا يغير من الطبيعة السياسية للأزمة الثنائية بين المغرب وإسبانيا سفيان البقالي يحقق أفضل رقم عالمي هذا الموسم في سباق تخصصه سبل تنزيل النموذج التنموي الجديد بجهة درعة تافيلالت من وجهة نظر فاعلين إقتصاديين المحمدية/ ماذا يجري بالمركز الصحي بني يخلف في كل مرة..!! وديا:لبؤات الأطلس تزأرن في وجه سيدات مالي بثلاثية نظيفة
أخر تحديث : السبت 2 يونيو 2018 - 2:12 مساءً

الأمين العام للحزب الليبرالي المغربي يهاجم حكومة العثماني و يؤيد حملة المقاطعة

أبو رضى ـ

هاجم محمد زيان الأمين العام للحزب الليبرالي المغربي حكومة العثماني، مستنكرا صمتها المريب و تدخلاتها المحتشمة، و كذا موقفها السلبي من حملة المقاطعة الشعبية التي تقودها شريحة عريضة من المواطنين المغاربة الذين قاطعوا منتوجات ثلاث من كبريات الشركات الاقتصادية بالمغرب، و التي يقف وراءها أثرياء البلاد.
هذا، و أكد أيضا محمد زيان أن حكومة البيجيدي قد وضعت فقط لحماية مصالح الشركات الكبرى، و إفقار الشعب و إضعاف صموده، و أن مطالبة المواطنين الآن بضرورة التدخل الحكومي هو الحل الأنسب لتخفيض الأسعار وتحسين قدرته الشرائية، و هو الدافع الذي جعل العثماني يسارع من أجل البحث عن حلول سريعة، ليس دفاعا عن حقوق المواطنين، و لكن لدفع الضرر عن الشركات .

هذا، و أكد أم مثل حملة هذه الحملة الشعبية التي يقودها المغاربة لمقاطعة بعض المنتوجات، كانت ستكون كافية لإسقاط أي حكومة بالعالم، لكنها بالمغرب تعرف هجوما من طرف لوبيات سياسية و اقتصادية تواطأت من أجل إخراص صوت الشارع المغربي. و أكد أيضا أنه من الممكن جدا أن ترتفع حدة الاحتقان الاجتاعي جراء تهميش المقاطعة، و يمكن أن يتحول مسارها لمقاطعة الحكومة، إلى حين أن يعاد تشكيل حكومة جديدة أو تحقيق مطالبهم العادلة.

أوسمة : , , , ,