اليوم السبت 24 أكتوبر 2020 - 3:33 صباحًا
جديد الأخبار
أول تصريح لمحمد العطواني بعد عزل إيمان صبير رئيسة مجلس المحمدية ” اليوم انتصر القانون و تنزه القضاء” سمعنا بلي الحاج العطواني غادي يغير الوجهة صوب الحركة الشعبية. واش الخبر صحيح أم مجرد إشاعة؟ بلاغ – الحكومة تقرر تشديد تدابير الطوارئ الصحية بعمالتي الدار البيضاء والمحمدية وإقليمي مديونة والنواصر إرتفاع الحالات الإيجابية لكوفيد-19 لجنة اليقظة الإقليمية بسطات تقرر تمديد التدابير الاحترازية على مستوى الإقليم المنتخب الوطني لكرة القدم النسوية في تجمع إعدادي بمركب محمد السادس بالمعمورة إنقطاع الكهرباء بمدينة القصر الكبير يوم الأحد المقبل. جمهورية غينيا بيساو و بوركينا فاسو يوجهان صفعة جديدة للبوليساريو بعد فتحهما لقنصليات عامة بالداخلة الإدارة الأمريكية تثبت اعتراف ترامب بسيادة المغرب على الصحراء بعد فوزه في الإنتخابات الرئاسية ! إيمان صبير رئيسة المجلس الجماعي بالمحمدية في OUT بعد القضاء بعزلها من طرف محكمة النقض مملكة البحرين تجدد دعمها للوحدة الترابية للمغرب وسيادته على صحرائه الولايات المتحدة الأميركية – وفاة شابة مغربية بعد تعرضها لهجوم مسلح رميا بالرصاص عاجل – بلاغ للديوان الملكي بلاغ – إجراءات جديدة وتدابير احترازية جراء تصاعد وباء كوفيد 19 بمدينة مرتيل وزير العدل السيد محمد بنعبد القادر يشرف على مراسيم تدشين المركز القضائي بالبروج بحضور السيد عامل سطات والمسؤولين القضائيين لجنة إقليمية مختلطة تقوم بجولة لمحاربة السقي بمياه الصرف الصحي بالقصر الكبير طبيب جراح من القصر الكبير يغادر الحياة بباب المستشفى الإقليمي للا مريم.
أخر تحديث : الإثنين 20 يناير 2020 - 9:26 مساءً

دورة تكوينية حول، ” مشروع اعتماد ميزانية تشاركية “، بجماعتي تملالت وواركي بمدينة تملالت إقليم قلعة السراغنة

تملالت – الحسن اليوسفي

تفعيلا لدور المجتمع المدني في إطار الديمقراطية التشاركية التي نص عليها الدستور وجعلها من الركائز الأساسية بالمملكة المغربية، وخاصة فيما يتعلق بتقديم العرائض إلى السلطات العمومية، والمساهمة في تأطير المواطنات والمواطنين في مجال تقديم ملتمسات التشريع، والانخراط في دينامية الاعتماد على الحرية في ميدان تعزيز قدرات الجمعيات وتأهيلها في المجالات الحقوقية، وإشراك الفعاليات الجمعوية في الترافع وتقييم السياسات العمومية، وفي إطار مشروع المساهمة في تحقيق الديمقراطية التشاركية بجهة مراكش أسفي، والمؤطر من طرف جمعية النخيل و الوكالة الأمريكية للتنمية usaid، ومن أجل تمكين هيئات المجتمع المدني من آليات الترافع و المشاركة في صنع القرار، شهدت مدينة تملالت وبالضبط بمركز النساء في وضعية صعبة، يومه السبت 18 يناير 2020 ابتداء من الساعة 10:00 العاشرة صباحا، انطلاقة دورة تكوينية حول، ” مشروع اعتماد ميزانية تشاركية “، بجماعتي تملالت وواركي، هذا المشروع الذي تبنته على صعيد إقليم قلعة السراغنة كل من جمعية بسمة للتنمية بتملالت في شخص رئيسها الأستاذ عمر العود عضو بجماعة تملالت، وجمعية أمل واركي للتنمية في شخص رئيسها الأستاذ عبد الحفيظ مستعد بالله.

تميزت ورشات الدورة التكوينية بحضور نوعي وازن محليا وإقليميا وجهويا، بمشاركة فعاليات المجتمع المدني، والشخصيات الهامة السياسية والمسئولة، كما حظي الحفل  بشرف حضور الأستاذ عبد الغني وافق رئيس جماعة واركي، والسيد رشيد مرتقي مدير المصالح بعمالة قلعة السراغنة وممثل جماعة تملالت، والسيد محمد هلوس باشا مدينة تملالت رفقة السيد قائد باشوية تملالت، والسيد عبد الجليل شقرون عضو بجماعة تملالت، ومدير وموظفي مركز النساء في وضعية صعبة، وأزيد من 50 فاعل جمعوي يمثلون جمعيات المجتمع المدني بمدينة تملالت وواركي، ومجموعة من الشخصيات الهامة من المنطقة والإقليم والجهة، وقد ازداد الحفل تألقا وبهاءا بحضور الأستاذ عبد الحفيظ مستعد بالله، والأستاذ أحمد طوالة، والأستاذ عمر العود، اللذان أشرفا على انطلاق وتأطير ورشات الدورة التكوينية المتعلقة بمشروع اعتماد ميزانية تشاركية بجماعتي تملالت وواركي، كما كان من بين الحضور أيضا عدد كبير من المنابر الإعلامية المحلية والإقليمية والوطنية على رأسهم جريدة المغرب الحر الوطنية.
وفي تصريح لعدد كبير من المشاركين والمستفيدين من الدورة التكوينية، على رأسهم الأستاذة ضحى بوكطيم، والسيد عبد الرحيم بوكيوظ، والسيد عبد الصادق الغندور، والسيد محمد شاكر، والسيد المهدي كينو حيث قالوا بأن هذه المبادرة الاجتماعية والجمعوية من أجمل الأنشطة المميزة والهادفة التي يجب التركيز عليها، والحقيقة في البداية تخوفنا كجمعويين من نجاح هذا النشاط، خصوصا أننا لم نتعود على مثل هذه المبادرات في منطقتنا، لكن الواقع أظهر العكس، بحيث أن جمعية بسمة للتنمية بتملالت في شخص رئيسها الأستاذ عمر العود عضو بجماعة تملالت، وجمعية أمل واركي للتنمية في شخص رئيسها الأستاذ عبد الحفيظ مستعد بالله، والأستاذ أحمد طوالة، وفعاليات المجتمع المدني، أبانوا على روح التعاون والمسؤولية العالية، مع توفير الإمكانيات اللوجستيكية لذلك.

في الختام، نظرا للمجهودات الجبارة التي بدلوها لإنجاح المبادرة القيمة، قام السيد عمر العود عضو بجماعة تملالت، بتوجيه كلمة شكر وتقدير واحترام إلى الأساتذة المؤطرين لهذه الورشات، وللسلطات المحلية والإقليمية، وللمنابر الإعلامية، وهيئات وجمعيات المجتمع المدني، ولكل من ساهم من قريب أو بعيد في إنجاح هذه الدورة التكوينية بمدينة تملالت إقليم قلعة السراغنة، لتختتم فعاليات هذا الحفل الكبير بوجبة غداء على شرف الحضور الكريم.

 

أوسمة : , ,