اليوم الأربعاء 25 نوفمبر 2020 - 12:04 صباحًا
أخر تحديث : الجمعة 31 يناير 2020 - 3:38 مساءً

قلعة السراغنة : اعتصام ومسيرة احتجاجية لكهربائيو المديرية الإقليمية خلال هذا الشهر من أجل ملف التعويضات المختلفة

قلعة السراغنة – الحسن اليوسفي

شهد إقليم قلعة السراغنة هذا الشهر وبالضبط يومه الجمعة 10 يناير 2020، اعتصاما إنذاريا أمام المديرية الإقليمية للتنديد بالأوضاع التي آل إليها القطاع بالإقليم، وترجع الأسباب حسب البيان الذي توصلت به جريدتنا، لتماطل إدارة المديرية الإقليمية للمكتب الوطني للكهرباء بقلعة السراغنة مع ملف التعويضات المختلفة، من تنقل ومنحة الشبكة والساعات الإضافية، وكذا ملف طلبات الانتقال التي تبقى حبيسة الرفوف، بالإضافة إلى افتقار مختلف الفرق لمستلزمات السلامة.

ونظرا لعدم الاستجابة للمطالب حسب التصريحات، وتحت شعار ” لن نركع “، نظم كهربائيو المديرية الإقليمية لقلعة السراغنة يوم الأربعاء 29 يناير 2020، مسيرة مشيا على الأقدام في اتجاه الإدارة المركزية للدار البيضاء، لولا تدخل الكاتب العام لعمالة الإقليم الذي توعد بحل المشكل في سبيل تحقيق المطالب العادلة والمشروعة، ويرجع سبب المسيرة حسب البيان رقم 2 الذي توصلنا به إلى،
1– عدم فتح قنوات الحوار المباشر مع المكتب من أي طرف.
2– شجبه لأساليب التخويف والترهيب والمساومة التي مورست في حق المستخدمين.
3– التنديد بالمحاولات البئيسة من عدة أطراف لتخوين وتبخيس العمل النقابي والسعي الحثيث لضرب الحرية النقابية داخل المديرية.
ومن أجل تحقيق سلم اجتماعي حقيقي، ورفعا لأي حرج واحتراما لتوجيهات الأيادي النظيفة، دعا الاتحاد المغربي للشغل حسب البيان لكل من يهمه الأمر، إلى التدخل الجاد بعيد عن الإقصاء والوعيد والتخوين درءا للوصول إلى الباب المسدود وحفاظا على المرفق، كما أكدوا أنهم غير مسئولين عما ستؤول إليه الأوضاع في حال استمرار الأساليب والمحاولات البائدة لمعالجة الملف، كما دعا المكتب الإقليمي أيضا المستخدمين إلى التعبئة واليقظة ورص الصفوف حفاظا على الكرامة.

 

أوسمة :