اليوم الأربعاء 27 يناير 2021 - 1:30 مساءً
جديد الأخبار
وفاة الفنانة زهور المعمري بالرباط يحافظ المغرب على اكتفائه الذاتي من الأطعمة عالية الاستهلاك أبطال نادي الوداد السرغيني لالعاب القوى يتألقون بالملتقى الفيدرالي بالرباط . إشكالية غياب ملاعب القرب تعاد إلى الواجهة بمنطقة امزوضة والمنتخبون يتسابقون في حملات انتخابية سابقة لآوانها… قائد بالمحمدية يتعرض للتعنيف وتمزيق لباسه الوظيفي ورشق سيارته بالحجارة القصر الكبير : ارتفاع ثمن تذكرة السفر بمحطة الحافلات تثير غضب المسافرين السفير الإسرائيلي يصل إلى المغرب، ويعيد فتح مكتب الاتصال بعد تطبيع العلاقات بين المغرب وإسرائيل. الجمعيات الرياضية بمدينة مرتيل تنظم وقفة احتجاجية أمام مقر عمالة المضيق الفنيدق أساتذة التعاقد يعودون للاحتجاج بالدارالبيضاء و إنزكان عملاق الشقق الفندقية السنغافورية “أسكوت” يفتتح متجراً في المغرب مظاهرة ضد مشروع قانون “الأمن الشامل” فصل عاملي الصحة في فرنسا المحمدية – إصابة الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم بفيروس كورونا يجبره مؤقتا على ترك ساحة النضال. القصر الكبير – تعزية في وفاة والد الصديق ” جمال عتو “. ݣرݣارات: المغرب ينفي أخبار البوليساريو الكاذبة يا ربي السلامة – شاب يتعرض لهجوم بأسلحة بيضاء بعد صراع حول الإرث وزان:شاب يلقي بنفسه من سطح المنزل
أخر تحديث : الجمعة 18 ديسمبر 2020 - 2:40 صباحًا

تهنئة باليوم العالمي للغة الضاد

تهنئة / الحسن ولد المسكين-المغرب الحر

يسر إدارة وطاقم جريدة المغرب الحر، أن يتقدموا بأحر التهاني وأبلغها إلى كل الامة العربية  وجميع محبي اللغة العربية والناطقين بها بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية-لغة الضاد، الذي قررته الأمم المتحدة في يوم الـ 18 دجنبر من كل عام للاحتفاء به.

وقد أحدث هذا اليوم بغرض إذكاء الوعي بتاريخ اللغة وثقافتها وتطورها،مع دعم وتعزيز تعدد اللغات والثقافات. وباعتبار اللغة العربية واحدة من أهم اللغات في التنوع الثقافي العالمي باستعمالها من طرف عدد كبير من الأشخاص يفوق الـ 400 مليون شخص تقريبًا على مستوى العالم، فقد حرصت منظمة الأمم المتحدة على رعايتهاورعاية كافة أنواع الثقافات النافعة والمفيدة وحمايتها، نظرًا إلى إيمانها بأهمية التنوع الثقافي في الارتقاء بالمجتمعات.

ويكفينا فخرا نحن العرب انها لغة القرآن الكريم.

أوسمة : , , ,

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان مجلّة ووردبريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة ووردبريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.