اليوم الخميس 20 يناير 2022 - 7:05 مساءً
جديد الأخبار
كما تكونون يولي عليكم تفنيد ادعاء نفاذ مخزون أدوية الزكام وكوڤيد19 أسود الأطلس تتصدر المجموعة الثالثة بتعادل صعب أمام فهود الغابون وجدة:جريمة قتل بشعة راح ضحيتها شاب في مقتبل العمر. ،العاهل الإسباني فيليبي السادس يؤكد أهمية إعادة تحديد العلاقة القائمة مع المغرب على “أسس أكثر مثانة”، المغرب .. توقعات مديرية الأرصاد لطقس يوم غد الثلاثاء الفنان إدريس العويني موهبة جادة خليفة المرحوم”رويشة” في فن العزف على آلة الوتر .   المغرب يدين بشدة الهجوم الذي تعرضت له الإمارات اليوم . مدينة خريبكة،فضاءات ملاعب القرب بشراكة بين عمالة إقليم خريبكة ووزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي و act4community.O.C.P، الأسود يواصلوان التربص الإعدادي لمواجهة نمور الغابون. فاجعة.. حادثة سير خطيرة تودي بحياة أستاذ يدرس بإعدادية الساقية الحمراء بمدينة الگارة. جرادة — السيد مبروك ثابت عامل إقليم جرادة يعطي إنطلاق لمجموعة من المشاريع. تعزية في وفاة جدة الزميل و الصديق صلاح الدين تيمي مراسل صحفي بجريدة المغرب الحر . ،الملحقة الإدارية الأمان بسيدي مومن تستغيث، رواية مسير مقهى باكادير تكشف تفاصيل الاعتداء على سائحة بلجيكية بـ”ساطور” الأمن يطيح بقاتل المواطنة الفرنسية بتيزنيت والمتهم بمحاولة قتل بأكادير
أخر تحديث : الجمعة 22 يناير 2021 - 8:59 مساءً

فرنسا – المظاهرة التاسعة ضد قانون “الأمن الشامل”

ياسر الوازي –

على الرغم من انخفاض عدد المشاركين في المواكب ، إلا أن تجمعات الجمعيات المحشودة ضد ما يسمى بقانون “الأمن الشامل” تحافظ على استنفارها. ومن المقرر عقد المضاهرة التاسعة يوم السبت 23 يناير.

جمعت مظاهرة يوم السبت 16 يناير حوالي 500 شخص بفضل دعم “حزب حر”. لكن في ختام هذه التظاهرة الثامنة ضد قانون “الأمن الشامل” اعتقالات. وتطالب مجموعة من حوالي 20 جمعية تطالب بسحب هذا القانون المثير للجدل ، بمظاهرة جديدة يوم السبت 23 يناير وتدعو إلى “إنهاء القمع”. سيعقد هذا الحدث بينما سيسافر رئيس الوزراء جان كاستكس وأربعة وزراء ونواب وزراء آخرين إلى الألزاس. من المتوقع أن يقوم رئيس بلدية ستراسبورغ جين بارسيجيان في حوالي الظهر في فندق دي فيل قبل الذهاب لمقابلة طلاب من جامعة ستراسبورغ حوالي الساعة 2 مساءً.

ورفضت المحافظة مرة أخرى الوصول إلى وسط المدينة للمشاركة في المظاهرة. قررت المجموعة أن تذهب حولها. يجب أن يبدأ المسار دائمًا من ساحة الجمهورية ويذهب إلى ساحة لاهايناو عبر المنصات والمحطة المركزية. ومن المقرر أن تعطى البداية حوالي الساعة الثانية بعد الزوال “مجلس الشعب” في ساحة الجمهورية، المقرر عقده في الساعة الواحدة بعد الظهر.

قانون جمعية المراقبة

لا يزال قانون الأمن الشامل على جدول الأعمال التشريعي لحكومة جان كاستيكس. وينص على توسيع نطاق صلاحيات إنفاذ القانون واستخدامات جديدة، مثل الطائرات بدون طيار، ولكنه يوسع أيضاً صلاحيات الشرطة البلدية وحتى موظفي الأمن الخاص. وكما هو الحال دائما، فإن هذه الأحكام الأمنية الجديدة لا تخضع لإذن من سلطة قضائية. يسمح هذا القانون بتركيب شركة مراقبة، ومضاعفة الكاميرات، وأجهزة الاستماع والتتبع، فضلاً عن الوصول إلى هذه البيانات. وتبرر الحكومة هذه الأحكام بأنها ضرورية في مكافحة الإرهاب، في حين أنها تستخدم في الواقع ضد جميع الحركات الاجتماعية والاحتجاجية والبيئية. في ديسمبر/كانون الأول، أعرب مجلس أوروبا عن انزعاجه من المادة 24 من القانون، التي تهدف إلى خلق “جريمة نية” في قانون حرية الصحافة، وهو أول خرق في هذا النص الأساسي الذي يحكم جميع أشكال حرية التعبير في فرنسا. وقد تحدث جميع الجهات الفاعلة في الصحافة، من الصحفيين إلى رؤساء وسائط الإعلام، ضد هذا الحكم الذي سيكون قابلاً للتنفيذ لجميع المواطنين.

أوسمة : , , , ,