اليوم الأربعاء 27 يناير 2021 - 1:52 مساءً
جديد الأخبار
وفاة الفنانة زهور المعمري بالرباط يحافظ المغرب على اكتفائه الذاتي من الأطعمة عالية الاستهلاك أبطال نادي الوداد السرغيني لالعاب القوى يتألقون بالملتقى الفيدرالي بالرباط . إشكالية غياب ملاعب القرب تعاد إلى الواجهة بمنطقة امزوضة والمنتخبون يتسابقون في حملات انتخابية سابقة لآوانها… قائد بالمحمدية يتعرض للتعنيف وتمزيق لباسه الوظيفي ورشق سيارته بالحجارة القصر الكبير : ارتفاع ثمن تذكرة السفر بمحطة الحافلات تثير غضب المسافرين السفير الإسرائيلي يصل إلى المغرب، ويعيد فتح مكتب الاتصال بعد تطبيع العلاقات بين المغرب وإسرائيل. الجمعيات الرياضية بمدينة مرتيل تنظم وقفة احتجاجية أمام مقر عمالة المضيق الفنيدق أساتذة التعاقد يعودون للاحتجاج بالدارالبيضاء و إنزكان عملاق الشقق الفندقية السنغافورية “أسكوت” يفتتح متجراً في المغرب مظاهرة ضد مشروع قانون “الأمن الشامل” فصل عاملي الصحة في فرنسا المحمدية – إصابة الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم بفيروس كورونا يجبره مؤقتا على ترك ساحة النضال. القصر الكبير – تعزية في وفاة والد الصديق ” جمال عتو “. ݣرݣارات: المغرب ينفي أخبار البوليساريو الكاذبة يا ربي السلامة – شاب يتعرض لهجوم بأسلحة بيضاء بعد صراع حول الإرث وزان:شاب يلقي بنفسه من سطح المنزل
أخر تحديث : الجمعة 19 أكتوبر 2018 - 11:53 مساءً

لا مواطنة، بدون ديمقراطية حقيقية

حميد فخمي –

حين لا يشعر المواطنون بأن لهم قيمة في مجتمعاتهم، تضمحل أمام أنظارهم قيمة الأشياء والشخوص ولو كانت تتحلى بالقداسة.
وحين يشعرون بأن الدولة “غول كبير” يستحود على أنفاسهم، ويهيمن على كياناتهم، ويحتقر آمالهم، حينها، تصدر منهم تلك الكلمات المتمردة على حشم، أو بغلظة إن فاز أصحابها بجنسية أو إقامة هناك في الديمقراطية الحقة.
من أين نشأت هذه القطيعة بين الدولة والشعب؟
إنها نتاج لسيادة نخبة هجينة إنتهازية مدعومة، سيطرت على كل الموارد والخيرات.
لا شك أنها للحفاظ على هذه المناجم من الخيرات، لا بد لها من محاربة كل من سولت له نفسه الحديث عن هكذا إستنزاف، ومن تم لا بد من العمل على تردي المستوى الثقافي للمجتمع، ولا بد من نشر الإسفاف والإبتذال، وزرع المعيقات الذاتية للنمو، وللأمل.
أملنا في المضادات الحيوية للمجتمع، قد تخلق المفاجئات.

أوسمة : , , , ,