اليوم الإثنين 18 أكتوبر 2021 - 10:43 صباحًا
جديد الأخبار
نادي جمعية مولودية برج مكناس يعقد جمعه العام العادي بلاغ حكومي بطعم أفق مشكوك فيه . انتحار أربعيني شنقا بأغبالو نكردوس بتنجداد العنصرية تقتل شاب مغربي حديث التخرج إبن السوالم رميا بالرصاص بولاية تكساس الأمريكية   الواحة و التحولات المجتمعية ،الانسان و المجال والمجتمع موضوع لقاء فكري وزارة الصحة والحماية الاجتماعية تدعو الفئات غير الملقحة إلى الإسراع بأخذ جرعاتها وكذا كبار السن إلى تعزيز مناعتهم بجرعة ثالثة بلاغ المرصد الوطني للسلامة الطرقية طلع تاكل الكرموس هبط من قالها ليك . رسميا: يوسف بلكورة رئيسا جديدا للنادي الرياضي المكناسي فرع كرة القدم جرادة : عامل إقليم يوقع إتفاقية شراكة لدعم قطاع إستغلال الفحم الحجري الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل ميلود المخاريق يعطي إشارات وجيهة وشرعية للنقابة الوطنية للصحافة ومهن الإعلام الدورة التاسعة من المهرجان الدولي للسينما و الهجرة من 20 إلى 23 أكتوبر 2021 بمسرح محمد السادس بوجدة (بلاغ صحفي) فتح تحقيق بخصوص تصريح الرئيس التونسي الأسبق منصف المرزوقي إنعقاد الدورة الإستثنائية للمجلس الإقليمي بالرشيدية “فضل مارغا” موهبة مغربية شابة تسطع في سماء بلجيكا انتحار رجل في ظروف غامضة بمنطقة أملال
أخر تحديث : الجمعة 9 أغسطس 2019 - 2:53 مساءً

تقرير عن الحفل الختامي لكتاب الإمام نافع لتعليم القرآن الكريم بدوار أولاد حجاج جماعة زمران الغربية دائرة تملالت إقليم قلعة السراغنة

في إطار اللقاءات التواصلية والثقافية التي تقوم بها جمعية الإمام نافع للتربية والتنمية المشرفة على تسيير كتاب الإمام نافع لتعليم القرآن الكريم الكائن بدوار أولاد حجاج جماعة زمران الغربية دائرة تملالت إقليم قلعة السراغنة؛ أشرفت الجمعية على تنظيم الحفل الختاميللموسم الحالي يوم الأربعاء 5 ذو الحجة 1440هـ الموافق لـ : 07 غشت 2019م  على الساعة الواحدة زوالا  بالكتاب القرآني.
وقد حظي الحفل بحضور وازن لثلة من العلماء والفقهاء الأفاضل، وأعضاء المجلس العلمي المحلي لقلعة السراغنة، وثلة مباركة من المحسنين الداعمين للكتاب القرآني، وممثلي السلطة المحلية بجماعة زمران ومدينة تملالت، وبعض أعضاء المجلس الجماعي لكل من جماعة زمران وتملالت، وبعض آباء الطلبة القاطنين بالكتاب القرآني لحفظ كتاب الله عز وجل.
وقد استهل الحفل الكريم بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم من طرف الطالب سلمان السملالي أحد طلاب الكتاب القرآني المنحدرين من مدينة أيت أورير، تلتها كلمة باسم الجمعية لأحد أعضائها رحب فيها بالحضور، بعدها استمع الحاضرون إلى قراءة نماذج من المنظومات التربوية والعلمية من حفظ مجموعة من طلبة الكتاب القرآني، ثم عرض بعد ذلك رئيس الجمعية المشرفة على الكتاب القرآني ورقة تعريفية بالسير العام للكتاب وضح من خلالها الرؤية المؤطرة للعمل والمتمثلة في تكوين جيل من حفظة القرآن الكريم يتمتعون بشخصية قوية مصدرها الاعتزاز بالقرآن الكريم، وهمها خدمة الوطن والأمة، منبها على الوسائل المعينة على تحقيقها.لينتقل بعد ذلك إلى جرد التسلسل الزمني لتوارد الطلبة على الكتاب بداية من الافتتاح الذي عرف التحاق 3 طلبة إلى نهاية الموسم الحالي حيث وصل عددهم 28 طالبا.
بعد ذلك وقف في عرضه على معايير قبول الطلبة بالكتاب القرآني ومن أهمها: عدم تجاوز سن الطالب 15 سنة، وتمكنه من مهارتي القراءة والكتابة، وموافقته على النظام الداخلي للكتاب وإبداء الاستعداد لتطبيقه؛ هذا النظام الذي تؤطره فلسفة تربوية قوامها أسس ثلاثة: ضبط جانب التحصيل – تنمية جانب المهارات – غرس القيم وترشيد السلوك.
ثم عرج في عرضه على مرتكزات التحفيظ بالكتاب القرآنيالمتمثلة فيما يلي:
     • الاهتمام بسلامة النطق بالكلمات قبل حفظها.
     • التدرب على رسم القرآن الكريم وضبطه.
     • التركيز على المحافظة على المحفوظ عن طريق:
        * حفظ اللوح حفظا متقنا قبل محوه.
        * التعاهد اليومي للمحفوظ.
        * استظهار المحفوظ أمام الفقيه بشكل مستمر.
        * اختبار في نهاية كل فترة.
        * التزام التعاهد أيام العطل.
ثم نبه إلى أنه إضافة إلى برنامج تحفيظ القرآن الكريم تقوم الجمعية بأنشطة موازية في أوقات الراحة الأسبوعيةتسعى من خلالها إلى تنمية جوانب متعددة في شخصية الطالب، من ذلك:
      – تنمية الجانب الحركي: حصة منتظمة كل خميس في رياضة التايكوندو – مقابلة في كرة القدم مساء كل أربعاء – السباحة بين الفينة والأخرى.
      – تنمية جانب المهارات والتفكير: ألعاب تربوية تنمي ذكاءات متعددة – الحساب الذهني (تقنية السوروبان الياباني).
      – تنمية الجانب المعرفي والتربوي: حصص لتعلم فن التجويد – لقاءات تربوية توجيهية – تحفيظ بعض المنظومات التربوية والعلمية.
      – الجانب الترفيهي: خرجات ترفيهية للفسحة.
ثم لفت انتباه الحضور الكريم إلى الموارد المادية التي تعتمد عليها الجمعية حاليا والمتمثلة في مساهمات أعضاء الجمعية، ودعم بعض المحسنين المادي والعيني.
وقبل أن يختم عرض أمام الحضور الكريم مجموعة من الحاجيات التي تحتاج إليها الجمعية في تسيير الكتاب القرآني من أهمها:
    • دعم التموين اليومي للطلبة
    • الطاقة الشمسية
    • تجهيز قاعة الدروس رقم 1
    • تهييء الحديقة الخارجية
    • سيارة كبيرة للنقل
    • تجهيز المكتبة بالكتب والحواسيب
ثم ختم عرضه بطموح الجمعية وأهدافها المستقبلية الملخصة فيما يلي:
تحقيق الأهداف المرجوة للطلبة المقيمين حاليا بالكتاب على أتم وجه وأكمله.
توسيع دائرة المستفيدين تدريجيا لتعود المنطقة إلى ريادتها في مجال حفظ القرآن الكريم كما كانت إلى عهد قريب.
تهييء مدرسة عتيقة للسلكين الإعدادي والتأهيلي قصد متابعة الطلبة لدراستهم بعد إتقان حفظ القرآن الكريم.
وبعد هذه الورقة التعريفية بالسير العام للكتاب القرآني استمع الحضور إلى تلاوة قرآنية من طرف الطالب عبد الله الصدوقي أحد طلبة الكتاب القرآني المنحدرين من مدينة المحمدية، لتتلوها كلمة توجيهية للشيخ عبد الله بلمدني عضو المجلس العلمي المحلي لبني ملال، وأستاذ كرسي السيرة النبوية بقناة السادسة المغربية، وقيم على مؤسسات للتعليم العتيق من الابتدائي إلى مستوى العالمية ببني ملال، تحدث فيها عن أثر القرآن الكريم على الجانب النفسي والسلوكي، وفضل الاشتغال به قراءة وحفظا وفهما وعملا.
وأتت بعدها كلمة الأستاذ عبد الرزاق فاضل عضو المجلس العلمي المحلي لقلعة السراغنة وكلمة الأستاذ محمد العدناني واعظ بالمجلس العلمي المحلي لمراكش مذكرة بالموضوع نفسه.
وفي الختام استمع الحاضرون لقراءة جماعية من طرف طلبة الكتاب القرآني لخواتيم سورة البقرة، تلاها الختم بالدعاء للقائمين على سير الكتاب من مشرفين ومحسنين وطلبة، وكل الساهرين على الشأن القرآني محليا وجهويا ووطنيا وعلى رأسهم الراعي الأول للشأن الديني بهذا البلد الأمين صاحب الجلالة والمهابة الملك محمد السادس أيده الله ونصره.
حرر المقال كاتب جمعية الإمام نافع للتربية والتنمية
أوسمة :