اليوم الخميس 21 أكتوبر 2021 - 7:03 صباحًا
جديد الأخبار
الإعلام الجزائري المريض ينسب صورا من الأرشيف لدولة أجنبية إلى المغرب .. فيديو لبناني لأزمة البوطا يصبح مغربيا! مهرجان وعرس ورياضي بامتياز بجماعة تمنارت إقليم طاطا جهة سوس ماسة التونسية “أنس جابر” تكتب تاريخ المضرب الناعم العربي بمداد الفخر سفراء الكرة المغربية بنتائج متباينة قاريا في لقاءات الذهاب الكوديم يواصل زعامته للقسم الوطني هواة و يحقق فوزه الرابع تواليا نادي جمعية مولودية برج مكناس يعقد جمعه العام العادي بلاغ حكومي بطعم أفق مشكوك فيه . انتحار أربعيني شنقا بأغبالو نكردوس بتنجداد العنصرية تقتل شاب مغربي حديث التخرج إبن السوالم رميا بالرصاص بولاية تكساس الأمريكية   الواحة و التحولات المجتمعية ،الانسان و المجال والمجتمع موضوع لقاء فكري وزارة الصحة والحماية الاجتماعية تدعو الفئات غير الملقحة إلى الإسراع بأخذ جرعاتها وكذا كبار السن إلى تعزيز مناعتهم بجرعة ثالثة بلاغ المرصد الوطني للسلامة الطرقية طلع تاكل الكرموس هبط من قالها ليك . رسميا: يوسف بلكورة رئيسا جديدا للنادي الرياضي المكناسي فرع كرة القدم جرادة : عامل إقليم يوقع إتفاقية شراكة لدعم قطاع إستغلال الفحم الحجري الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل ميلود المخاريق يعطي إشارات وجيهة وشرعية للنقابة الوطنية للصحافة ومهن الإعلام
أخر تحديث : الأربعاء 24 يونيو 2020 - 12:46 صباحًا

المحمدية – محلات تجارية غير قانونية بحي النصر و احتلال للملك العمومي بمباركة السلطة المحلية

أبو رضى –

المجتمع تنظمه قوانين، و القوانين تسري على الجميع. و فيما يخص قانون حماية الملك العمومي، فالسلطة المحلية تعتبر المسؤول الأول و الأخير على التطاولات التي باتت شرعية عند المحتلين للملك العمومي، مما يجعلنا نطرح أكثر من سؤال : ما هي أسباب تفشي ظاهرة احتلال الملك العمومي بالمجال الحضري بكل أريحية? و ما هي الآثار الاقتصادية لهذه الظاهرة?

أضحت ظاهرة احتلال الملك العمومي من الأمور المسلم بها بحي النصر بالمنطقة العليا بمدينة المحمدية، الأمر لم يعد يقتصر على هجوم الباعة الجائلين على الأرصفة، و منع المارة من الرصيف العمومي، بل نبتت دكاكين تجارية غير مرخص لها و غير قانونية، بمباركة السلطة المحلية بالدائرة الأولى. دكاكين و محلات تجارية عشوائية لا تخضع لأي قانون أرضي أو سماوي، لا تتوفر على تراخيص تخول لمستغليها ممارسة نشاطهم التجاري بشكل قانوني. كيف ذلك و قد نجحوا في شراء سكوت أعوان السلطة، و جهل الساكنة المجاورة بجزئيات القانون الذي يخول لهم التصدي لهذه الظاهرة الغير صحية و الغير قانونية، خصوصا إذا تعلق الأمر بنشاط تجاري يعرف رواجا و حركة غير عادية ليلا و نهارا، ناهيك عن عدم الشرعية و ممارسة نشاط يؤطره قانون من المفروض على السلطة المحلية السهر على تطبيقه و فرض احترامه، لأن ” عهد السيبة قد ولى “.

إذا كان احتلال الملك العمومي هو خرق للقانون، و يسبب ضررا للغير، فمن واجب السلطات العمومية التدخل و بشكل صارم لتطبيق القانون الذي يسري على الجميع، و الضرب بيد من حديد على كل من سولت له نفسه احتلال مساحة هي في ملكية العموم، و تحويلها لملكية خاصة. حيث استبشرت ساكنة مدينة المحمدية خيرا و هي تتابع تطبيق القرار العاملي الرامي لتحرير الملك العمومي بكل الأحياء، بدءا بشارع الحرية قرب السوق البلدي، و زنقة السقاية بالقصبة، و حي النصر الجديد الذي قامت به الدائرة الأولى… لكن الأمر الذي تستغرب له الساكنة و المتتبعين للشأن المحلي هو السكوت الملاحظ للسلطة الإدارية بالدائرة الأولى عن هذا التطاول و الخرق السافر للقانون، خصوصا عندما يتعلق الأمر بخلق محلات نجارية غير خاضعة لأي قانون و لا تؤدي أي رسوم، و ليس مجرد احتلال للرصيف العمومي.

 

أوسمة : , , , , , , ,