اليوم الخميس 6 مايو 2021 - 1:40 صباحًا
جديد الأخبار
كأس العرش….الجيش يهزم الرجاء البيضاوي و يلاقي رجاء بني ملال في النصف النهائي كأس العرش..الوداد يعبر للنصف النهائي برباعية نظيفة توقيف رئيس النادي المكناسي لمدة سنة …….!!!!!. الأكاديمية الجهوية لجهة الدار البيضاء سطات توقع على اتفاقية شراكة في مجال التربية الدامجة عمر طنانا يرد بأغنية ساخرة على عمر سبيتي، و يصف خرجاته مع ندى حاسي و هشام الملولي بالشوهة شوفوا العمل الجمعوي السليم – جمعية YALDA قانت بأنشطة تنموية بمؤسسات تعليمية عمومية بالدار البيضاء تكرفصت من بعد راجلي لي مات، و ولدت 2 مرات في الزنقة، “هذه تفاصيل حياة متشردة في مغرب العثماني” واش هذي عيشة عايشينها سكان البراهمة 1 ??? منطقة معزولة بين الطريق السيار و معمل الحديد و الأزبال احتضار الحرف و الصنايع التقليدية بالريصاني واقع مرير، و هادشي لي واقع – تصريح بائع ” النقرة” بالسوق شنو قال أمين تجار سوق التمور بالريصاني مولاي حفيظ الاسماعيلي العلوي عن تجارة التمور بالمنطقة الرباط: أنصار الجيش الملكي يهاجم حافلة الرجاء الجزائر….لقاء رئيس الفاف برؤساء أندية الرابطة الأولى جرسيف :حادثة سير خطيرة تؤدي بحياة شخص وجرح 3 اخرين بالطريق السيار بين وجدة وتازة بعد أيام من الترقب… وزارة التربية تنشر الأطر المرجعية للامتحانات الإشهادية مراكش : إلقاء القبض على 24 شخص بعد تورطهم بخرق الطوارئ و الرشق بالحجارة . خبر عاجل :توقيف اللاعب ادريس مجاهد مدى الحيات عن مزاولة كرة القدم
أخر تحديث : الثلاثاء 26 يناير 2021 - 4:14 مساءً

مظاهرة ضد مشروع قانون “الأمن الشامل” فصل عاملي الصحة في فرنسا

ياسر الوازي –

باريس – شهدت العاصمة الفرنسية باريس، السبت، مظاهرة للاحتجاج على قانون “الأمن الشامل” المثير للجدل، وعمليات فصل العاملين في قطاع الصحة خلال جائحة كورونا.

وتجمع آلاف المتظاهرين أمام الجمعية الوطنية في باريس، وساروا إلى أمام منظمة رجال الأعمال والصناعيين الفرنسيين.

وحمل المتظاهرون لافتات كتبت عليها عبارات مناهضة للرئيس إيمانويل ماكرون وللحكومة الفرنسية.

كما نددوا بمشروع القانون الذي يحظر نشر صور قوات الأمن القائمين على عملهم، وبعمليات فصل العاملين من القطاع الصحي العام والخاص خلال فترة الوباء.
وشارك في المظاهرة الاتحاد العام للعمل، وحركة “السترات الصفراء”، وزعيم أقصى اليسار “حركة فرنسا الأبية” جان لوك ميلنشون.
وقالت متظاهرة تدعى إزابيل، مفضلة عدم الكشف عن اسمها الكامل، إن مشروع القانون الأمني ينتهك الحريات. وأشارت إلى فصل عاملين في المستشفيات خلال جائحة كورونا، مشددة على أن عمليات الفصل أثقلت كاهل الكوادر الطبية.

بدورها، نددت المتظاهرة جولي دوراند، بفصل موظفي قطاع الصحة من العمل، قائلة إنها شاركت في كافة الاحتجاجات المناهضة لمشروع القانون الأمني. وأضافت أن مشروع قانون “الأمن الشامل” سيزيد سطوة قوات الشرطة والقضاء على المواطنين.

وحركة “السترات الصفراء” انطلقت في فرنسا عام 2018، للتنديد بارتفاع أسعار الوقود وتكاليف المعيشة، ثم امتدت مطالبها لتشمل إسقاط الإصلاحات الضريبية، حتى تطوّرت الأمور لتصل حد المطالبة باستقالة ماكرون.
تجدر الإشارة إلى أن العديد من المدن الفرنسية شهدت مطلع ديسمبر/ كانون الأول الماضي، تظاهرات رافضة لمشروع قانون “الأمن الشامل” المثير للجدل.

وتنص إحدى مواد القانون على عقوبة السجن سنة ودفع غرامة قدرها 45 ألف يورو، في حال تم بث صور لعناصر من الشرطة والدرك.

وأثار القانون الذي قدمته حكومة ماكرون، في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، احتجاجات في مدن بجميع أنحاء فرنسا، بما في ذلك باريس وليون وبوردو ومرسيليا.

كما أثار انتقادات منظمات حقوقية وصحافيين ينظرون إلى مشروع القانون على أنه وسيلة لإسكات حرية الصحافة وتقويض الرقابة على الانتهاكات المحتملة للسلطة من قبل الشرطة.

أوسمة : , , , , , , ,