اليوم الجمعة 30 يوليو 2021 - 9:13 صباحًا
جديد الأخبار
مذكرة حول تنزيل القانون الإطار المتعلق بمزاولة الطب الذكرى22 لتربع صاحب الجلالة الملك محمد السادس على عرش أسلافه الميامين عيد العرش .. الملك يصدر عفوه السامي على 1243 شخصا جمعية الجيل الذهبي لقصر السوق في زيارة لمتحف دار البقيع بالحيبوس جميعا بصوت واحد، سوف نبقى هنا كي نبني الوطن جلالة الملك يوجه بعد غد السبت خطابا إلى الأمة بمناسبة عيد العرش سيبث على الساعة التاسعة مساء حادثة سير مميتة بمدخل ورزازات المغرب يسجل 9428 إصابة و27 وفاة جديدة بـ”كورونا” في 24 ساعة‎‎‎‎‎‎‎‎ تعزية – وفاة المختار المرابط أمين مال مؤسسة البحث العلمي و التنمية و الإبتكار موقع المغرب الحر الإخباري يعلن تضامنه المطلق مع خالد مطيع مدير موقع محمدية بريس المغرب التطواني و نهضة الزمامرة يغادران الدوري المغربي الممتاز جماعة رياح..دوار القواسم يستغيث من العطش ويناشد المسؤولين وزير خارجية مالاوي يعلن افتتاح قنصلية لبلاده في مدينة العيون وزارة الصحة توفد لجنة إلى مراكش لإجراء تحقيق طبي والبحث في ظروف وملابسات وفاة شابة بعد تلقيها جرعة اللقاح الميلودي المخارق الأمين العام للإتحاد المغربي يستقبل وفدا نقابيا عن الإتحاد الدولي للنقل “هيتشكوك” السقوط الحر للمشاركة المغربية لا يزال مستمرا في سماء طوكيو!!!!
أخر تحديث : الثلاثاء 20 يوليو 2021 - 11:25 مساءً

المغرب و الجزائر ، سياسة شد المنطيح لا يطيح التي لم تعد تنفع

المصطفى التاقي-

 

لست خبيرا في العلاقات الدولية و لا في الجيوستراتيجية لكنني أجدني مضطرا لأحشر أنفي في موضوع العلاقة الديبلوماسية التي تجمع بلدي المغرب مع جمهورية الجزائر الشقيقة لعدة أسباب:

 

1- تفاجئي الإيجابي من الموقف المستجد الذي عبر عنه مندوب المغرب الدائم بالأمم المتحدة و عدم استساغتي لرد فعل جنرالات الجزائر اتجاهه.

 

2- عدم اقتناعي منذ زمن بعيد بفكرة أنه يمكن التوصل مع حكام الجزائر إلى تفاهمات تمكن من حل مشكلة الصحراء بما يخدم مصلحة البلدين.

 

3- عدم فهمي للمواقف المتناقضة للدولة المغربية في التعاطي مع الدول الأخرى غير الجزائر بخصوص قضيتنا الوطنية حيث تقطع العلاقات أو تتوتر مع دولة لمجرد مساندتها لجبهة المرتزقة و تستمر العلاقة مع الدولة الحاضنة لها.

 

4- قناعتي أن الأورام الخبيثة يجب استئصالها أولا ثم علاجها بالأدوية بعد ذلك.

 

كنت و ما زلت أؤمن بوحدة الوطن العربي و بمصيرية اندماج دوله بجميع مكوناتها الثقافية و العرقية و المذهبية في إطار تكثل إقتصادي و لم لا سياسي يمكن شعوب هذا الوطن من الانعتاق من بين براثن التخلف و الرجعية.

 

لكن، بالنظر إلى مواقف حكام الجزائر اللا قومية و اللاوحدوية ، مع كل المحبة و التقدير للشعب الجزائري الشقيق، أعتقد أن المعاملة بالمثل و لم لا التصعيد هو الطريق الأقصر لحل إشكالية عمرت أكثر من اللازم.

 

قد يرى البعض تناقضا بين قناعاتي القومية و موقفي العدواني من قطر عربي شقيق.

 

أقول لهذا البعض أنه لو كان لي أخ يسعى إلى بذر التفرقة بيني و بين أبنائي أو باقي إخوتي سأفضل أن أراه ميتا أو ملهيا في أمراضه لأن ضرره لي أكبر من نفعه.

 

ختاما، أتمنى على دولتنا أن تكف عن سياسة “شد المنطيح ليطيح” اتجاه نظام الجزائر.

 

و أقولها بالدارجة المغربية : خليوه يطيح باش نشوفو آش أي غيوقع كاع. يقدر يطيح على راسو و يرجع ليه عقلو. و يقدر يطيح بنوبة و مينوضش و يقدر و يقدر…

 

المهم توقع شي حاجة نفرقعو بيها هاد النفطة une fois pour toute.

أوسمة : , ,

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان مجلّة ووردبريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة ووردبريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.